منتديــــــات صقـــــــــــــــــور شقلاوة
[center]اهلا بزوارنا الكرام

نرحب بكم فى كل اوقات فى منتديات صقور شقلاوة

فإن كنت عضو معنا فقم بتسجيل الدخول

او اذا كنت كنت زائر قم بتسجيل معنا

بسم الاب و الابن و الروح القدس

نعمة يسوع معكم و معنا

الرب يحميكم [/center

منتديــــــات صقـــــــــــــــــور شقلاوة


 
الرئيسيةرئيسيةبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ويضل الحب صاامدا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
frank kakony
frank kakony
frank kakony
avatar

الثور
عدد المساهمات : 26
نقاط : 71
تاريخ الميلاد : 03/09/1997
تاريخ التسجيل : 30/07/2010
العمر : 20
الموقع : شقلاوة
المزاج : معجب

مُساهمةموضوع: ويضل الحب صاامدا   السبت أغسطس 07, 2010 3:01 pm

اليوم جبتلكم روايه بقلمي وهي اول روايه لي اتمنى تعجبكم وهي بعنوان

(( ويظل الحب صامدا )) وهي طبعا كامله علشان تقروها بدون تقطعات واذا

عجبتكم اتمنى لا تبخلون علي بردودكم وانا اكيد اتقبل النقاد وعلشان ما اطول عليكم

نبدا الروايه :

الفصل الاول:


اولا- ســد ن العمر 14 سنه مزيونه حساسه طويله بيضاء شعرها مو طويل مره

ثانيا - تركي الاب لسدن العمر 49 سنه معلم مثقف وواعي طويل واسمر

ثالثا- فيصل اخو سدن دبدوب طيب قلبه ويحب التجد د العمر 12 سنه


فيصل : سدن سدن

سدن: ها وشو؟!

فيصل:ابوي يقول امشي نبي نطلع لمنتزه قريب وطبعا انا قلتله

سدن: احلف اجل خليني اسكر الابتوب عشان طوالي البس عبايتي

فيصل:خلاص انجزي بسرعه اوكي
سدن: طيب

(( قعدت سدن تجهز الفرشه والقهوه والشاهي علشان يطلعون ))

على طلعتها من البــــــــاب طاح نضرها على واحد مقعد عند باب جيرانهم وفيه عيال كثيرين عن الباب – وباين على المقعد كبير تقول عليه بين ال 20 سنه وكملت سدن طريقها لسياره وركبت وقعدت تفكر فيه وتفكر بعد ما زاروا المنتزه وخلصوا رجعت للبيت بعد ين كل واحد رااح لفراشه ومن بعده راحت لسريرها وقامت تفكر فيه حتى نامت على طاريه
-
فيصل: سدن قومي صارت الساعه 3 ونص وانتي غرقانه بها النوم
سدن: ياربي الحين احنا بعطله وانت تبي تهمهمنا ياخي كيفي ان بغيت اقوم 12 بالليل مزاج !

فيصل: ازين بكيفك بس راح يفوتك اليوم كله وتندمين وتقولين ياريت ماخربت نومي

سدن: هاا ؟! خلاص الحين ابقوم اه منك بس


(( قامت سدن وخذت دش كامل وقامت تصلي يوم خلصت راحت تفطر ))


ــــــ بالسفره ـــــ

لطيفه : هلا يمه

لطيفه ام سدن العمر 46 سنه حبوبه طيب مملوحه --_

لطيفه: الجـيران عزمونا وقالوا تعالي انتي وبنتك وقالوا بكرى احسن موعد

سدن:ها! يمه والله مو بلازم
لطيفه: يابنتي دايما يعزمونناونعتذر لهم ازين شي نروح بكرى

سدن: بس!!
لطيفه : لابس ولا شي نرووح خلاص !؟

سدن : خلاص ! اللي تامرين عليه

:::: يوم جديد


لطيفه : سدن بالله قومي يالله بالله يمديك
سدن: ليش كم الساعه
لطيفه: الساعه الحين 4 ونص وانتي نايمه ولا على بااالك

سدن : يوه وش يمديني الحين :: وتقوم سدن على الموال وتاخذ شاور وتختار له لبس زين تلبسه وتزين شعرها بتسريحه عاديه رافعه شعره


لطيفه: ها ه الحين خلصتي ؟

سدن: ايه يمه بس دقيقه خلصت


ويوم تجهزت راحوا عند الجيران :::::





فاطمه : هلا والله تو ماينور بيتنا

لطيفه : منور با هله يا الغاليه

فاطـــــــــــمه جيرانهم حبييبه وتحب التجمعات وسنعه


وله ولدين وبنت
الاول فايز عمره 31 سنه مملوح وطويل اسمر متزوج وعنده بنت اسمه اغصان وعمرها 3 سنين


الثاني فهد عمره 25 سنه مزيوين ومملوح اسمر له سكسوكه مقعد بسبب حادث شنيع حصل له قبل سنتين

الثالث افنان عمرها 15 سنه حبوبه شوي سمينه حبوبه

وقعدوا يتسامرون ويتكلمون فاطمه مع لطيفه وافنان مع سدن


ومره دخل فهد اتعرفتوا عليه من قبل وهو مقعد


دخل عند الباب بكرسيه بصعوبه وهو مايدري انه فيه احد و ينادي ------ يمه يمه

وعلى دخلته لمح سدن وهي شافته واستعادت ذكرياتها قبل يومين يوم تشوفه وطبعا مثل ماتقولون خق وقال بقلبه (( ياربي الحين وش يقوولون عني ))


فاطمه: لاتواخذونا هو ياقلبي دايم يجلس بغرفته اما على التلفزيون بالصاله اما على غرفته عاد ما يدري ان فيه ضيوف

لطيفه : لا وش دعوه معذور الا ما عرفتينا عنه منو ؟

فاطمه :الله يسلمك هذا هذا فهد عمره 25 سنه وطبعا وطبعا بعد البكر مثل ما مثل ماشوفين مقعد الله لايوريك بسبب حادث قعد فيه بالمستشفى سنه و3 شهور

لطيفه: والحين وش لونه
فاطمه: الحمدلله والشكر طويب بس مثل ماتعرفين يالله بالله تــــــاقلم لانه تعرفين صدمه حصلتله بس مهما كان لحمد لله والشكر على كل شي

لطيفه : الحمدلله والشكر!
ورجعوا لسوالفهم وقامت سدن تفكر فيه اكثر من اول وماهي مع سوالف افنان


:::: ومع انتهاء الزياره




الفصل الثاني:::



ومع انتهاء الزياره

فاطمه: الله يهديك ياوليدي وراك درعمت على الحريم
فهد:والله يايمه ما ادري وانتي تعرفيني بين الغرفه والصاله وين تبيني اروح والله ما ادري انه به احد
فاطمه خلاص ماعلينا بس غير المره اسال اذا كان به احد او لا

فهد بتنهيده:طيب

فهد : الا يايمه من البنت اللي عندكم مع امه
فاطمه:والله ياوليدي هذولا جيراننا ام فيصل وبنته سدن

فهد: اها! اجل بنته سدن

فاطمه: اييه الا وش اللي يخليك تسا ل

فهد:ها لا والله ولا شي

((( بيت سدن)))

لطيفه:ياحليلهم ها الجيران والله يونسون
سدن:أي والله وخاصه افنان سوالفه تونس والله

::: يوم جديد


طق – طق- طق –


فهد : ادخل ادخل؟!

فايز: ياهوه يابو الشباب وراك منت معنا حتى ولا طلعت من الغرفه طول اليوم وش قصتك انت ها؟!

فهد: يعنني اللي يقولك بس ادووج حدي الغرفه والصاله

فايز:خلاص خلا ص ماعلينا بس اذا خلصت من التفكير اللي دمر راسك تعال ترى احنا مجتمعين بالصاله والله القعده ماتنمل


فهد: ايه خلاص اذا فضيت اجي لكم

فايز : طيــــب

:
:
:

فاطمه: هلا والله فهد تو ماتنور القعده
فهد مبتسم: تســــــلمين يا الغاليه




(( سدن بالغرفه قاعده تفكر في فهد وهي بعد ماتدري انه يبادلها الشعور نفسه))


وضلت المكالمات بين سدن وافنان والزيارات المستمره بينهم

افنان:الو اهلين هلا والله
سدن: هلا والله افنان اخبارك ؟!
افنان: والله تمام وانتي عساك بخير؟!
سدن:تمام ياقلبي تسلمين
افنان: الا مانتي جايتني ؟ والله ماعندي احدوالله طفش لاروحه ولا جيه بالله تعالي لمي نتونس مع بعض؟!!

سدن: خلاص خلاص اوكي!! بس انتظريني
افنان: طيب انتظرك بس ياويلك تتاخرين
سدن: هههههههه طيب !


( طبعاا لحالها تزور افنان لانها تعودوا على بعض وغير كذا قريبين من بيتهم )

((( قامت سدن تطق باب جيرانه افنان ))

افنان: فهوود بالله افتح الباب ابي ازين الحلويات علشان سدن جايه بالله يالله يمديني عليهن

فهد: ليه سدن جايهَ!
افنان : اجل؟! وراك مستغرب اييه اصلن انت باغرفه طول ها الزيارات اللي تجينا فيها

فهد: تجي بعد؟!
افنان: اجل؟1 بسرعه بسرعه افتح الباب اكييد هي

فهد: طيب

(( يوم فتح الباب)) طلعت سدن


سدن وهي مقصره صوتها : سلام
فهد: وعليكم السلام؟!
فهد: .

تفضـلي تفـضلي


سدن: دخلت الباب بجر يالله بالله تمشي من عقب ماشافته

لانه طوول اللي تزور فيها افنان ماشافته من عقب يوم يدخل لانه دايم بالغرفه يقعد لحاله


فاطمه: افنـــــــــــــــان افنان تعالي وانا امك ابيك

افنان: سدن ماعليش بس دقيقه ابرووح لامي وراجع اوكي

سدن: خوذي راحتك

::::: فطولت افنان على رجعتها لسدن
الا وفجاءه فهد يصوت لافنان يبغاها

فهد: افنان افنان
بعدين دخل على طول


فهد:اسفين اسفين حسبالي انتم طالعين فوق بعد ماسمعت ولا احد


وتغطى بسرعه سدن: لامعليش حصل خير

فهد صار له موقفين مايحسد عليهم بس مع كذا ماصدق على الله يشوف سدن

-


-


-


-


-


-


-
ومن بعده مرت ثلاث سنوات على الحب الصامد الصامت ومن فيها ماقدر على نفسه
يخطبها لانه ممكن ماراح توافق وغير كذا لو وافقت يظلمها معه بس صار فيهع بشاره تسعد فهدوتطيره من الفرح على خبر انه فيه علاج لرجليه الا وهو العلاج الطبيعي المستمر لين يقوم بخطوات تزداد حياته امل انه يعيش بحياه زينه ومن بعده طلب لابوه انه يخطب بنت الجيران على انه بتحسن مستمر ومن حسن الحظ وافق اهل سدن وهي طبعا وافقت من بعد خطبه ومن ثم زواج وهو توه ماكمل شفائه
وهي ايضا كانت سبب في شفائه بعد الله لانه ضمن حبيبه عمره وغير كذا كانت سدن توفر له الجو النفسي وتساعده في كل خطوه معاا بعدين بعد ما وقف على رجليه قرروا انهم يجوبون اطفال وكانوا ولدين وبنت سموهم عبدالرحمن وطلال والبنت سموها شموخ وبكذى انتهت قصتهم على حب ومن ثم زواج لحيات حلوه يتمناها كل حبيب ومحب



والنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــهايه
واتمنى من كل اللي تعجبه الروايه اذا بغى ينقلها باسمي احلام بلا حدود ويذكر المصدر اتمنى ذلك


اتمنى تعجبكم ولا تبخلون على بردودكم فوالله انه تبعث في قليبي >>>>>>> الوناسه




farao farao farao مع تحيات فرانك شقلاوي farao farao farao
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ويضل الحب صاامدا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديــــــات صقـــــــــــــــــور شقلاوة :: قسم قصص وريوايـــــــــات-
انتقل الى: